الأسواق الآسيوية تتجه نحو تحقيق أكبر خسارة لها منذ سبتمبر 2011

تراجعت الأسهم الآسيوية اليوم الخميس وذلك في ظل تزايد المخاوف بشأن أزمة الائتمان في الصين والتي ازدادت سوءا بعد إعلان الاحتياطي الاتحادي عن نيته في خفض برامج شراء السندات خلال العام الحالي, ووضع حد لها تماما في منتصف عام 2014 في حالة تحقيق الاقتصاد الأمريكي للنمو المستدام.

فانخفض مؤشر مورغان ستالني كابيتال انترناشيونال آسيا والمحيط الهادي بنحو 3.4% ليصل إلى 128.64, متوجها بذلك نحو تحقيق أكبر خسارة له منذ سبتمبر 2011. كما انخفض مؤشر توبكس الياباني بنحو 0.7%, وانخفض مؤشر نيكي 225 بنسبة 0.9%, وفي كوريا الجنوبية, تراجع مؤشر كوسبي بنسبة 2%, في حين انخفض مؤشر تايوان تايكس بنحو 1.3%, وهبط مؤشر ستاندرد أند بورز الاسترالي 200 بنسبة 2.7%.
ومن جانب آخلا, تراجع مؤشر شانغهاي المجمع في الصين بنحو 11.4%, في حين انخفض مؤشر هانغ سنغ في هونج كونج بنسبة 2.5%.